الأحد , نوفمبر 27 2022
أخبار مميزة
الرئيسية / شبكات اجتماعية / الاحتفال بمرور عام على إطلاق YouTube Shorts في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 

الاحتفال بمرور عام على إطلاق YouTube Shorts في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 

أطلقت YouTube قبل نحو عام من الآن   YouTube Shorts في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لتعزيز رسالتها المتمثلة في منح الجميع فرصة مشاركة قصصهم، ومساعدة صناع المحتوى على زيادة عدد مشاهديهم وإلهامهم باستخدام تنسيقات فيديو جديدة. وحقق YouTube Shorts تقدمًا كبيراً منذ إطلاقه، حيث بلغ عدد مجتمع YouTube أكثر من 1.5 مليار مستخدم شهرياً.

تعتبر أصوات وقصص صناع المحتوى والفنانين جزء لايتجزء من رحلة YouTube. ومثل إطلاق Shorts إضافة جديدة وهامة إلى مجموعة أدوات YouTube لمساعدة صناع المحتوى. ولأن طريق النجاح للفنانين بات أكثر صعوبة من أي وقت مضى، فقد قامت قمنا بتصميم منتجات مثل Shorts لتجعل من YouTube المنصة الأفضل لهم للتواصل مع معجبيهم وبناء مسيرة فنية مستدامة على المدى الطويل.

وقد عملنا جاهداً لتعزيز الابتكار وتطوير ميزات المنتج التي يعرفها ويفضلها مجتمع YouTube لدمج هذا التنسيق الجديد لتصوير مقاطع الفيديو ضمن التجربة التي توفرها YouTube. وفيما يلي بعض من المميزات التي تم إطلاقها مؤخراً:

  • Shorts Remix: بالاستفادة من المحتوى المتاح في أكبر مكتبة لمقاطع الفيديو في العالم، يمكن لصناع المحتوى على YouTube وضع لمساتهم الخاصة  على المحتوى الذي يحبونه من YouTube باستخدام أحدث أدوات تعديل ودمج مقاطع الفيديو، مثل ميزة “القص/Cut“، و”الشاشة الخضراء أو Green Screen لمقاطع Shorts على نظام التشغيل iOS (سيتم طرحه قريباً على نظام التشغيل Android).
  • القص (Cut): تتيح القدرة على استخدام مقطع فيديو مدته 1-5 ثواني من أي من مقاطع الفيديو القصيرة المتاحة عند الطلب أو مقاطع Shorts لإنشاء محتوى جديد.
  • الشاشة الخضراء (Green Screen): تتيح القدرة على استخدام ما يصل إلى 60 ثانية من أي من الفيديوهات القصيرة المؤهلة والمتاحة عند الطلب  (VOD) أو مقاطع Short كخلفية لمقاطع فيديو Short الأصلية الخاصة بالمستخدم.
  • تحليلات متعددة التنسيقات (Multiformat Analytics):في إطار جهودها لتطوير التحليلات المتعمقة، طرحنا مؤخراً تصميماً جديداً لإحصائيات YouTube، والذي يسمح لصناع المحتوى والفنانين معرفة بيانات الأداء لمحتوى محدد عبر مختلف تنسيقات الفيديو المتاحة: (فيديو حسب الطلب) وفيديو البث المباشر (Live) ومقاطع Shorts، مما يسمح لهم بتخصيص وتحسين استراتيجيات المحتوى الخاص بهم بشكل أكثر فعالية لتحقيق أقصى استفادة من المنصة من حيث مدى الوصول والإيرادات.

وفي الوقت الذي تقوم فيه YouTube بتطوير منتجات جديدة، شهدت YouTube ولادة اتجاه جديد ومتميز تمثل في  ظهور الفنانين وصنّاع محتوى بتنسيقات متعدّدة، فمن خلال التنقل بسلاسة بين فئات الفيديو المختلفة على YouTube (مقاطع Shorts، و المحتوى الطويل – Longform، والبث المباشر والمحتوى الصوتي) بات بإمكان هؤلاء صناع المحتوى والفنانين بتنسيقات متعددة ابداع محتوى غير محدود يمّكنهم من توسيع نطاق إبداعاتهم، ومستوى الوصول والتواصل مع متابعيهم، إلى جانب تعزيز الإيرادات. يعكس هذا التفاعل بين فئات الفيديو المختلفة واقع مشاهدي اليوم الذين يتوقعون أن يتناسب المحتوى مع أسلوب حياتهم النشط واهتماماتهم المتنوعة والواسعة.

وقد بات هذا النهج يحقق نتائج حقيقية ملموسة لصناع المحتوى والفنانين. وتشمل الرؤى والبيانات الجديدة ما يلي:

  • في أبريل 2022، حققت Shorts التي تتضمن عيّنة من مقاطع فيديو طويل أكثر من 100 مليار مشاهدة.
  • منذ إطلاق Shorts، حققت القنوات الخاصة بالفنانين وصناع المحتوى الذين يستخدمون مقاطع Shorts والمقاطع الطويلة أوقات مشاهدة إجمالية أفضل كما شهدت ارتفاعاً في أعداد المشتركين مقارنةً باستخدام مقاطع الفيديو الطويلة فقط.

وقال نيل موهان، كبير مسؤولي المنتجات لدى YouTube: “أصبحت مقاطع Shorts جزءاً رئيسياً من التجربة الكلية التي توفرها منصة YouTube لصناع المحتوي والمشاهدين على حد سواء، وسجلت Shorts نمواً كبيراً بفضل مستوى إبداع ومهارة مجتمع YouTube حيث تخطت المشاهدات 1.5 مليار مشاهدة شهرياً. وبالرغم من أن Shorts لا يزال في بداياته، إلا أننا نتطلع لمواصلة ابتكار أفضل المنتجات التي تمكن المستخدمين من التعبير عن أنفسهم والتواصل مع متابعيهم بأفضل شكل ممكن، وتعزيز مستوى وصول المحتوى إلى جانب زيادة فرص تحقيق الأرباح على المنصة”.

وقال طارق أمين، رئيس YouTube في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: “نحن سعداء بمساهمة الطرق المختلفة التي تطورها YouTube في مساعدة صناع المحتوى في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على مشاركة قصصهم مع العالم، إذ يعتبر Shorts أحد الميزات التي نأمل أن تستمر في دعم صناع المحتوى. إن فريق العمل لدينا يبحث باستمرار عن طرق جديدة ومبتكرة لدعم صناع المحتوى في المنطقة”.

اقرا ايضا

“دافت بانك duft punk” تنضم إلى تيك توك tiktok

أطلقت فرقة “دافت بانك” الفرنسية لموسيقى الدانس قناة خاصة بها على شبكة “تيك توك”، أملاً …

تعليقات فيسبوك