الأحد , مايو 26 2019
أخبار مميزة
الرئيسية / رواد الاعمال / اخبار / كلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة تطلق تقرير المرصد العالمي لريادة الأعمال بمصر
auc

كلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة تطلق تقرير المرصد العالمي لريادة الأعمال بمصر

القاهرة-  أطلقت كلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة تقرير المرصد العالمي لريادة الأعمال(GEM)  Global Entrepreneurship Monitor Report، والذي يعرض دراسة مفصلة عن السلوكيات والدوافع والمواقف تجاه ريادة الأعمال في مصر. كما يتناول التقرير الجوانب المختلفة لمناخ ريادة الأعمال في مصر مما يجعله مصدرا قيما لسياسات وبرامج ريادة الأعمال.

شاركت مصر في دورات المرصد العالمي لريادة الأعمال جنبا إلى جنب مع العديد من البلدان الأخرى لمراقبة أداء ريادة الأعمال. يعد تقرير هذا العام التقرير السادس من نوعه لمصر، والتقرير الثالث الذي يقوم به فريق الجامعة الأمريكية بالقاهرة والذي يضم أيمن اسماعيل، الأستاذ المساعد وأستاذ كرسي عبد اللطيف الجميل  لريادة الأعمال بكلية إدارة الأعمال بالجامعة، وأحمد طلبة، المدير الأكاديمي المشارك لإدارة الالتحاق الاستراتيجي وأستاذ التسويق المساعد بالجامعة وشيما بركات، رئيس برامج تعلم ريادة الأعمال والمشاركة في مركز ريادة الأعمال بجامعة كامبردچ، وسهام غلوش، باحثة بالمرصد العالمي لريادة الأعمال بمصر

وبشكل عام، يؤكد التقرير على وجود اتجاه إيجابي لريادة الأعمال في مصر منذ 2016، حيث لا يزال النشاط الريادي في المراحل المبكرة مرتفعا والرغبة في الاتجاه إلى مجال ريادة الأعمال مرتفعة أيضا. كما تعد المعتقدات المجتمعية تجاه ريادة الأعمال جيدة للغاية. يقول إسماعيل: “نحن بحاجة إلى توسيع نطاق تعليم ريادة الأعمال بين الشباب وتعزيز النظام البيئي لرواد الأعمال من خلال البرامج والسياسات، لتصبح مصر مركزا إقليميا لريادة الأعمال والابتكار.”

ووفقا للإحصاءات التي وردت في التقرير أظهرت التصورات المجتمعية لريادة الأعمال على وجه الخصوص أن 75.9 بالمئة من المصريين يرى في ريادة الأعمال خيارا مهنيا مفضلا (تأتي مصر في المرتبة السابعة). كما وجد التقرير أن 43.5 بالمئة ممن ليسوا رواد أعمال يدركون وجود فرصة لبدء مشروع جديد (تأتي مصر في المرتبة ال 29). لا تزال النوايا الريادية مرتفعة، حيث أشار 55.5 بالمئة من المصريين من غير أصحاب المشروعات الذين شملهم الاستطلاع إلى وجود اهتمام أو نوايا لبدء عمل تجاري في السنوات الثلاث المقبلة.

يعد “معدل انتشار النشاط الريادي الإجمالي في المراحل المبكرة” المؤشر الأساسي المستخدم من قبل المرصد العالمي لريادة الأعمال لقياس ومقارنة أنشطة تنظيم المشروعات بين البلدان، ويشير إلى النسبة المئوية للسكان الذين تتراوح أعمارهم من 18 إلى 64 عام والتي تشارك في بدء نشاط تجاري. في عام 2017، كان معدل إجمالي النشاط الريادي في مرحلة مبكرة في مصر 13.3 بالمئة، ليحتل المرتبة 19، وهو أعلى بقليل من المتوسط ​​العالمي البالغ 12.3 بالمئة. ومع ذلك، فقد ارتفع معدل توقف الأعمال في مصر بشكل كبير خلال السنوات الماضية، من 2.7 بالمئة في عام 2010 إلى 10.2 بالمئة في عام 2017 (تأتي مصر في المرتبة الأولى في دول التقرير).

في حين لا يزال تصنيف النظام البيئي لريادة الأعمال في مصر منخفضًا، مقارنة بالمتوسطات العالمية، فإن هناك اتجاها إيجابيا للتحسن، وإن كان بطيئا. وقد أظهرت معظم الإجراءات تحسنا ملحوظا بين 2015 و 2016 و2017، مثل الوصول إلى التمويل، ودعم وأهمية السياسات الحكومية، وتعليم ريادة الأعمال في المدرسة ومرحلة ما بعد المدرسة، وديناميكيات السوق الداخلية، ولوائح دخول السوق، والأعراف الثقافية والاجتماعية. أوضح طلبة: “خلال السنوات الثلاث الماضية، تمكنا من تتبع اتجاهات ريادة الأعمال الرئيسية في مصر، وقياس نتائجنا مقارنة بالدول الأخرى. وقد ارتفع معدل ريادة الأعمال بشكل ملحوظ منذ عام 2016. ومع ذلك، فقد ارتفع معدل توقف مشروعات رواد الأعمال، ويرجع ذلك بالأساس إلى انخفاض الربحية والتمويل المحدود. وبالرغم من تحسن نظام ريادة الأعمال البيئي في دعم الشركات الناشئة، فإن بيئة الأعمال التجارية، وبالأخص تعليم ريادة الأعمال، لا تزال متأخرة عن معظم البلدان. أتمنى أن يكون لتتبع بيانات تقرير المرصد العالمي الخاص بمصر ومشاركة النتائج مع أصحاب المصلحة المعنيين تأثيرا كبيرا على نمو المشروعات والتحسين من تأثير النظام البيئي.”

اقرا ايضا

YSR Forum 2

150 شركة عالمية ومحلية تشارك في فعاليات منتدى المسئولية الاجتماعية للشباب YSR بالقاهرة

شاركت أكثر من 150 شركة عالمية ومحلية في فعاليات منتدى المسئولية الاجتماعية للشباب YSR الذي …

تعليقات فيسبوك