السبت , ديسمبر 5 2020
أخبار مميزة
الرئيسية / شبكات اجتماعية / “فيسبوك” تشتري شركة “جيفي” للصور المتحركة لدمجها في “إنستاجرام”
giphy

“فيسبوك” تشتري شركة “جيفي” للصور المتحركة لدمجها في “إنستاجرام”

أعلنت شبكة “فيسبوك” أنها اشترت شركة “جيفي” الناشئة المتخصصة في الصور المتحركة لدمجها بتطبيقها الشهير “إنستاجرام” لتشارك الصور والتسجيلات المصورة.

ولم تكشف الشبكة العملاقة عن قيمة الصفقة، غير أن موقع “أكسيوس” الإخباري لفت إلى أن “فيسبوك” دفعت 400 مليون دولار في مقابل هذا الاستحواذ.

وتعرف “جيفي” باستخدامها ملصقات ومنتجات أخرى تعتمد على نسق “جي آي أف” (نسق الرسومات المتبادلة).

وقالت “فيسبوك” في بيان إن “شركة جيفي الرائدة في التعبير البصري والإبداع تنضم إلى شركة فيسبوك اليوم لتكون جزءا من فريق إنستاجرام”.

وأضافت الشبكة العملاقة “جيفي تجعل المحادثات اليومية مسلية أكثر، لذا نعتزم إدماج مكتبتها (للصور المتحركة من نسق) +جي آي أف+ في إنستاجرام وتطبيقاتنا الأخرى لتمكين الناس من إيجاد الطريقة الصحيحة للتعبير عن أنفسهم”.

ولفتت “فيسبوك” في بيانها إلى أن نصف الاستخدامات الحالية لـ”جيفي” مصدرها تطبيقات تابعة للشبكة، بينها 25 % عبر “إنستاجرام” وحدها.

كذلك أعلنت المجموعة الأمريكية العملاقة أنها لا تعتزم إجراء أي تغيير كبير في موقع “جيفي”.

وقالت “الناس سيتمكنون من الاستمرار في تحميل منتجات بنسق +جي آي أف+، كما سيستمر المطورون والشركاء في التمتع بالنفاذ عينه إلى منصة البرمجة التابعة لـ+جيفي+ وستبقى لدى مجتمع المبتكرين التابع لـ+جيفي+ القدرة على تطوير محتوى بجودة عالية”.

وتمثل “جيفي” التي أنشئت سنة 2013 ومقرها في نيويورك، إحدى أبرز منصات تشارك الصور المتحركة المطورة على نسق “جي آي أف”. وهي تضم أكثر من 700 مليون مستخدم يوميا.

ويمكن تشارك هذه المضامين المسلّية والمتنوعة مباشرة عبر شبكات اجتماعية مختلفة غير “فيسبوك”، بينها خصوصا “تويتر” و”سنابتشات” و”تيك توك”.
وعلقت “جيفي” في بيان على هذه الصفقة قائلة إن “نطاق مهمتنا بات أوسع على الأرجح غير أن الهدف لا يزال نفسه”.

وأضافت الشركة “لطالما أردنا جعل طريقة تعبيركم أكثر ظرفا وإثارة… وربما أكثر غرابة بعض الشيء”.

اقرا ايضا

facebooknews

فيسبوك تنوي إطلاق خدمتها الإخبارية في بريطانيا الشهر المقبل

أعلنت ”فيسبوك” عن نيّتها إطلاق خدمتها الإخبارية ”فيسبوك نيوز” في كانون الثاني/يناير في بريطانيا، وهو قسم تعرض فيه مقالات صحافية في مقابل بدل مالي لمحرّريها. وتقام ”مفاوضات حثيثة” لتوفير خدمة من هذا النوع في فرنسا وألمانيا، وفق ما أفاد عملاق التواصل الاجتماعي. وكانت خدمة ”فيسبوك نيوز” قد أطلقت في أواخر العام 2019 في الولايات المتحدة بغية تعزيز المنشورات الصحافية العالية المستوى ودحض اتهامات نشر المعلومات الخاطئة التي تطال الشبكة. وجاء في بيان صادر عن المجموعة ”في إطار فيسبوك نيوز، سندفع لجهات تحرير في مقابل محتويات لم تنشر أصلا على المنصّة، ما يساهم في استقطاب قرّاء جدد ويوفّر للمحرّرين فرصا لكسب المال” من مقالاتهم. ومن بين الجهات المتعاونة مع ”فيسبوك” في إطار هذه المبادرة، صحيفة ”ذي غارديان” وأسبوعية ”ذي إيكونوميست” والتابلويد ”ذي ميرور”، فضلا عن مجلّتي ”فوغ” و”كوزموبوليتان”. وتأتي هذه المبادرة في خضمّ أزمة لا مثيل لها تعصف بمجال الصحافة، مع تراجع العائدات الإعلانية التي تحتكرها عمالقة الإنترنت وانخفاض مبيعات النسخ الورقية في ظلّ رواج المنشورات الإلكترونية المجانية في أغلب الأحيان. وقد تفاقم الوضع من جرّاء وباء كوفيد-19. Best free WordPress theme

تعليقات فيسبوك