الثلاثاء , أبريل 23 2019
أخبار مميزة
الرئيسية / أمن الانترنت / «إسيت ESET» تحصل على المركز الأول في اختبار  VBSpam لأمن البريد الإلكتروني
eset

«إسيت ESET» تحصل على المركز الأول في اختبار  VBSpam لأمن البريد الإلكتروني

دبي– حصلت شركة «إسيت» ESET الرائدة عالميًا في مجال الأمن السيبراني، على شهادة VBSpam+ في تقرير صدر حديثًا عن Virus Bulletin، وهي هيئة اختبار وشهادات عالمية مستقلة.

تم منح الشهادة لـ “أمن البريد من إسيت” ESET Mail Security لبرنامج Microsoft Exchange Server بعد الخضوع للمراجعة والمقارنة لأمن البريد الإلكتروني 2019 من VBSpam. و خلال المراجعة تم إختبار 11 حل لأمان البريد الإلكتروني الكامل وسبعة قوائم سوداء لقياس أدائها أثناء مختلف تدفقات رسائل البريد الإلكتروني المرغوبة والغير مرغوبة والضارة. تعتبر عملية التصديق على VBSpam بمثابة اختبار عالمي رائد لحلول أمن البريد الإلكتروني للشركات، حيث تقدم نظرة ثاقبة على الأداء المتقدم لتقنيات فلترة البريد العشوائي.

حصل “أمن البريد من إسيت” لبرنامج Microsoft Exchange Server على أعلى نتايج من اختبار الرسائل الاقتحامية (SPAM+)، وهو واحد من أربعة منتجات فقط نجحت في هذا الاختبار. ونتيجة لذلك، حصلت «إسيت» على المركز الأول بالمشاركة مع المنتج المنافس FortiMail.

بالإضافة إلى اختبار معدل التقاط رسائل البريد الإلكتروني العشوائي، شهدت مراجعة مارس 2019 ظهور الفئة الفرعية “الاحتيالية” لرسائل البريد الإلكتروني – المتعلقة برسائل البريد الإلكتروني التي تحتوي على روابط تؤدي إلى صفحة تسجيل دخول مزيفة أو تنزيلات برامج ضارة. و «إسيت» هو المنتج الوحيد الذي تمت مراجعته و أثبت عدم تفويت أي رسالة بريد إلكتروني للتصيد الاحتيالي، حيث حصل على معدل رصد للتصيد بنسبة 100.00٪.

وتعليقاً على النتايج المعلنة، صرح “جاكوب ديبسكي”، كبير مسؤولي المنتجات في «إسيت»، “إن الاعتراف بإسيت كرائد في أمن البريد الإلكتروني للشركات هو شهادة على تفانينا في توفير أفضل الأعمال المطلقة لأمن تكنولوجيا المعلومات. يعتمد كل نشاط تجاري على الاتصال بالبريد الإلكتروني، ومع تزايد أهمية  أمن البريد الإلكتروني بشكل حيوي لسلامة الشركات، نحن فخورون بتوفير حل موثوق للشركات في جميع أنحاء العالم. “

اقرا ايضا

Kaspersky

كاسبرسكي لاب: ثلاث طرق بسيطة لتأمين خصوصيتك على الانترنت

يستسلم البعض للاعتقاد بأن أية محاولات للحفاظ على الخصوصية على الإنترنت سوف تبوء بالفشل، في …

تعليقات فيسبوك